اخبار اخبار العالم ثانية بثانية
 
الرئيسيةلغاتبغفبفاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شباب الثورة: العصيان المدني من اختراع الإعلام دعونا إلي الإضراب.. نجحنا في المدارس والجامعات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نرمين



المساهمات : 975
تاريخ التسجيل : 04/12/2011

مُساهمةموضوع: شباب الثورة: العصيان المدني من اختراع الإعلام دعونا إلي الإضراب.. نجحنا في المدارس والجامعات   الإثنين فبراير 13, 2012 7:30 pm

أكد شباب الثورة أن كلمة "العصيان المدني" لم تكن واردة في قاموس تحركاتهم وتصعيدهم للمطالبة بتحقيق مطالب الثورة وأن ما حدث كان مؤامرة شارك فيها الإعلام الرسمي والخاص لتصدير فكرة أن الشباب يريدون دعوة الشعب للعصيان المدني وهذا تخريب لمؤسسات الدولة.. رغم أن أهدافهم نبيلة وتحركاتهم سلمية وهدفها الضغط لتسليم السلطة في أسرع وقت.
وقال طارق الخولي المتحدث الإعلامي لحركة 6 إبريل أن الدعوة التي تمت خلال اليومين الماضيين كانت دعوة للاضراب فقط ولم يكن هناك أي دعوة للعصيان المدني مؤكداً أن من يحاول الدعوة للعصيان المدني فهو شخص غبي لأن العصيان حالة شعبية وليست دعوة شبابية.
أضاف أن الشعب المصري مؤهل لإضرابات جزئية وهذه الاضرابات في الغالب تكون اضرابات فئوية للحصول علي بعض الامتيازات أما الدعوة التي قامت بها الحركات والائتلافات الشبابية فكانت بهدف الضغط علي المجلس العسكري للتعجيل بالانتخابات الرئاسية وإذا لم يتم ذلك فالهدف هو الحفاظ علي الحالة الثورية حتي يسلم المجلس العسكري السلطة نهاية يونيو.
أكد أن الاضراب نجح علي مستوي الجامعات والمدارس ورأينا حالة من التوافق الشبابي والطلابي في جامعات حلوان وعين شمس والقاهرة وإضراب طلابي بامتياز ورأينا لأول مرة تظاهرات طلابية لتلاميذ المدارس وهذا لم يحدث منذ ثورة .1952
أضاف أن نجاح الاضراب ظهر في القطاعات التي حصل فيها الموظفون علي حلول لمشاكلهم ومطالبهم خوفاً من مشاركتهم في الاضراب بالاضافة إلي أن بعض هؤلاء الموظفين حصلوا علي بدل يوم لليوم الذي نزلوا للعمل فيه.
قال إن الأزمة التي واجهت الداعين للاضراب الخطة المدبرة لتحويل الاضراب لعصيان مدني وهذا لم يكن من أدوات التصعيد للشباب وكانت الخطة هي إضراب يمتد يوماً بعد يوم إلي أن نصل للهدف من ذلك وهو تسليم السلطة فقط.
أشار إلي أن الاعلام الرسمي والخاص اجتمعوا علي تلك الفرية وهي أن الشباب يدعون لعصيان مدني هدفه التخريب وتعطيل عجلة الإنتاج وهذه هي الفزاعة التي وصلت بشكل واضح وصريح لجماهير الشعب المصري وأدت في النهاية لاحجام قطاعات كبيرة عن المشاركة في الاضراب.
قال بلال دياب عضو الجبهة الحرة للتغيير السلمي إن هناك فرقاً كبيراً بين الاضراب والعصيان المدني فالاحزاب تقوم به بعض الفئات الاجتماعية كالعمال والمهندسين والموظفين أما العصيان المدني فيشارك فيه كل قطاعات الشعب المدني وتتوقف فيه البلاد عن الحركة وتسديد مستحقات الدولة من فواتير الكهرباء والمياه والغاز وغيرها.
أضاف أن فكرة العصيان لم تكن مطروحة للشباب وما تم هو ترويج فكرة العصيان وتخريب مؤسسات الدولة وإيقاف عجلة الإنتاج التي يستخدمونها كلها حاولنا الضغط من أجل مطلب من مطالب الثورة.
أكد أن الدعوة كانت لاضراب جزئي كوسيلة من وسائل الضغط للتسليم السلطة وبشكل سلمي دون تخريب لمؤسسات الدولة وهذه الفكرة استخدمناها أيام الاعتصام بالميدان للضغط علي مبارك للتنحي ومغادرة السلطة والتنحي علي رئاسة الدولة ولم ندعوا فيها حتي لعصيان مدني.
قال إن الفترة القادمة لن تشهد أي دعوات لعصيان مدني أو إضراب وسنقوم بتقييم التجربة الأخيرة حتي تضمن المشاركة الحقيقية دون تشويه مثلما يحدث بين الحين والآخر من أن الشباب يريدون توقيف عملية الإنتاج وتخريب الاقتصاد.
فيما أكد مصطفي يونس النجمي المتحدث الرسمي للاتحاد العام للثورة أن الشعب قال كلمته في العصيان المدني بالرفض القاطع لأي فصيل أو تيار يحاول هدم مؤسسات الدولة أو مخالفة الشريعة الإسلامية مشيراً إلي أننا رفضنا العصيان المدني بمجرد فتوي تحريمه وان الداعون له خسروا رصيدهم في الشارع المصري واضاعو علي القوي الثورية والسياسية الفرحة والاحتفال بذكري تنحي الرئيس المخلوع حسني مبارك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شباب الثورة: العصيان المدني من اختراع الإعلام دعونا إلي الإضراب.. نجحنا في المدارس والجامعات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اخر خبر :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول :: اخبار عاجلة-
انتقل الى: